al-kawn

هدفنا هو اكنشاف كوننا الجميل الفسيح ...., بمعلوماته واعجازاته وغرائبه الذي حيرت العقول ودفعتها الى طرح اسئلة لم نرى لها جوابا حتى اللحضة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ماهو حجمنا امام عظمة هذا الكون *الحبك*

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zineb rhannam
Admin


عدد المساهمات : 12
تاريخ التسجيل : 01/01/2015

مُساهمةموضوع: ماهو حجمنا امام عظمة هذا الكون *الحبك*   الثلاثاء أبريل 12, 2016 5:17 pm


موضوعنا اليوم سيكون عبارة عن مقارنة احجامنا بأحجام اكبر منا  :
الانسان ثم كوكب الأرض ثم شمس ثم المجرة ثم مجموعة من المجرات ثم النسيج الكوني وهو الحبك المذكور في عنوان النص وهو نقطة رئيسية في الموضوع:


هكذا تبدو الكرة الأرضية لرواد الفضاء أنها عملاقة فهل هي عملاقة بالفعل ؟؟؟؟ لنكتشف ذلك



انظروا إلى هذه الدائرة الزرقاء على يمين الشمس كم هي صغيرة بالنسبة للهب الشمس فاذا اقترب هذا اللهب إلى الأرض فمادا سيفعل بها لا شك انه سيفنيها في دقائق معدودة وهدا ليس كل شيء فدعونا نرى صورة الشمس بالنسبة للمجرة



فتأملوا معي هده الشمس العملاقة بالنسبة لنا وعملاقة بالنسبة للأرض بين 100.000.000.000 شمس!!! الشمس من بين هده الزحمة من النجوم فهل يقدر أحدكم إن يميز الشمس بين مئة الف مليون شمس بكبيرها وصغيرها وكما تعرفون فالشمس اصغر بكثير من الشموس الأخرى ودعونا نبتعد عن مجرتنا .



هل تعرفون ما هذا ؟؟
إنها أعداد هائلة من المجرات التي من بينها مجرتنا التي تكلمنا عنها بأنها تحتوي على عدد هائل من النجوم ومن بينها نحن والشمس وكوكب الأرض .
هذه الصورة تبين الكون بمجراته فقط مما قدره العلماء بأنه يحتوي على مئات المليارات من المجرات
من جديد لنبتعد عن هده المجرات قليلا فماذا نرى في الصورة ؟؟؟؟؟؟؟



إننا نرى خيط كوني عملاق تصطف عليه آلاف المجرات دققوا فيه جيدا فسترون المجرات كنقاط مضيئة سبحان الخالق العظيم، أي قوة تمسك هذه المجرات وتصفّها بهذا الشكل المتقن؟ إنها بلا شك قدرة الله عز وجل
هيا لنبتعد قليلا ونرى زاوية من زوايا الكون



هذا هو النسيج الكوني الذي سماه القرآن "الحُبُك" يتألف من ملايين الخيوط الكونية وكل خيط تتموضع عليه آلاف المجرات وكل مجرة تحوي مليارات النجوم وكل نجم هو شمس كشمسنا أو أكبر أو أصغر...
والآن عزيزي القارئ: هل يمكنك رؤية الأرض هنا؟ إن رؤية المجرة مستحيلة في هذه الصورة لأن كل نقطة منها هي عبارة عن تجمع للمجرات يحوي المئات، فأين أنت أيها الإنسان أمام هذا الكون؟ وأين أنت أمام عظمة الله تبارك وتعالى؟
إن كل هذا الكون لا يتجاوز حجمه حجم الذرة أمام عظمة الخالق عز وجل؟ فإذا كان الكون كله كذلك لا يساوي شيئاً أمام الله، فماذا عنك أيها الإنسان، ماذا تساوي حتى تتحدى خالقك ورازقك وإلهك الذي أكرمك بنعمة الوجود؟
أيها المعاند المستكبر! كيف تتجرَّأ على خالق الكون سبحانه وتعالى، وتنكر فضله ووجوده ونعمه؟ كيف تتحدى هذا الإله العظيم وتقول إن الكون وُجد بالمصادفة؟ كيف تجحد آلاء الرحمن عز وجل وتتكبر في أرضه وتحت سمائه، وهو القادر على إهلاك الكون كله؟
ولكن هذا الإله العظيم غفور رحيم بك ولا يردّ من يتوب إليه، بل هو يناديك ويقول لك: (قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ) [الزمر: 53].
فالله خلقك ثم تعصيه، ورزقك ثم تنسى نعمته، وحفظك من الشر ثم تجحد فضله وكرمه، ورغم كل ذلك يدعوك ليغفر لك ويطهرك ويمنحك السعادة في الدنيا والآخرة، فهل هناك أرحم من هذا الإله الكريم؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://al-kawn.arab.st
 
ماهو حجمنا امام عظمة هذا الكون *الحبك*
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
al-kawn  :: الاعجاز العلمي-
انتقل الى: